الدروة: الدرك الملكي يطيح بعصابة متخصصة في سرقة السيارات بنواحي برشيد

807 مشاهدةآخر تحديث : الجمعة 12 أكتوبر 2018 - 1:18 مساءً
سعيد العالي /الذاكرة بريس (برشيد)

تمكنت مصالح الدرك الملكي بالدروة يوم أمس الخميس على الساعة الخامسة فجرا من إلقاء القبضةعلى عصابة مكونة من شخصين ينحذرون من مدينة سطات أحدهم مقيم بالدروة يتاجر في المتلاشيات من ذوي السوابق ، هذه العصابة السالفة الذكر متخصصة في سرقة السيارات ولإستلاء على ما في داخلها من أغراض وينشطون في عدة مناطق، وبفظل الله عز وجل ثم المجهودات التي تقوم بها عناصر الدرك الملكي تمكنوا من القبض عليهم في ظرف وجيز بعدما تلقوا إتصال من أحد المواطينين يشير أن هناك ثلاث سيارات تعرضوا للكسر والسرقة إحدى هذه السيارات تعود ملكيتها الى صحفي كسرت وسرقت منها 4000.00 درهم وبطاقة مهنية للصحافة وبطاقة بنكية الى حد الأن لم يتم العثور عليهم، والسيارة الثانية سرقت منها جميع أوراقها لكن بفظل تحقيقات رجال الدرك الملكي إعترف ودلهم على المكان الذي خبأهم فيه وهو مكان بعيد عن مكان السرقة،وبعدما تم الإستماع الى الضحايا الثلاثة وربط الإتصال بالنيابة العامة تم وضعهم تحت تذابر الحراسة النظرية الى حين تقديمهم أمام أنظار السيد وكيل الملك. تعتبر الدروة الملجأ الامن للمجرمين لتنفيذ جرائمهم من تجار الممنوعات او قطاع الطرق او العصابات التي تهاجم ممتلكات المواطنين ليلا إلا أن يقضة عناصر الدرك الملكي التي تطيح بالمجرمين فور تنفيذ جرائمهم وبضرب بيد من حديد كل من سوات له نفسه المس بأمن وسلامة المواطنين ، رغم قلة العناصر والواسائل اللوجستيكية إلا أنهم يبدلون جهدا كبيرا في محاربة الجريمة بحيث كل يوم تقريبا يضعوا يدهم على عصابة السرقة او تاجر مخدرات بفظل الله ثم عناصر الدرك الملكي وعلى رأسهم السيد قائد المركز المثير للجدل الذي يتحدث عنه الكبير والصغير الذي يكسر شوكة كل من تجاوز القانون ، عرفت الدروة في الأونة الأخيرة هذوءا تاما وأمنا مستقرا أدامه الله على المغرب والأمة العربية .

2018-10-12
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

عبد الإله العلوي
error: Content is protected !!