واقع الشباب المغربي بين المطرقة والسندان.

96 مشاهدةآخر تحديث : الخميس 20 يونيو 2019 - 11:40 صباحًا
حسن انوار بني ملال الذاكرة بريس.

هل لنا أن نبحت على مكامن الخلل ودواعي التعاطي للمخدرات بين شباب مغربي يعيش على الضياع ( قلة ما يدار). أجوبة للدولة ومن له اليد الطويلة لتكريس البطالة والضياع و اليأس الذي يصيب أبناء وبنات الوطن ؛من خلال تنامي ظاهرة المخدرات والدعارة والفساد الاخلاقي بمنظور( عين ميكة على ناهبي مال الشعب لمسؤولين جامعيين ورؤساء إدارات محلية لشركات صناعية؛ تكرس الفوارق و تساهم في تعطيل عجلة التنمية الاجتماعية بواسطة تسريح عدد مهم لليد العاملة تحت ذريعة . الافلاس .

إدن كيف نفسر تنامي ظاهرة الرديلة بكامل اوصافها السلبية على المجتمع والأسر؟ تحت ظل تواجد عدد مهم من أفراد العائلة ( شوماج). الدولة وما أدراك للدولة بمنطور حكومة لبعض سادتها الذين يرون الجمال والأناقة والابهة و الفخامة بين جوانبها ومحيطها بعيون دات رؤيا جميلة للأشياء.

تعيش على الجنة في حياتها الدنوية وستشترق الكلمات الواهجة لتضليل الحقيقة الملموسة لمعاناة جحافل للمعطلين وتكريس الأزمة النفسية على المتقفين والمبدعين والموهوبين.

( الله إلعن لمتيحشم).

أسئلة نريد لها جواب واضح المعاني .

عين ميكة على معالجة المجال الاقتصادي والاجتماعي بالطريقة المثلى بخصوص محاربة الفساد رسخ اليأس وكرس وضعية هشة لنفسية الجيل الصاعد” للتشاءم وأدخلهم لمتاهات الإقصاء المباشر” على مستقبل ضائع تحت أحضان التشرميل والسرقة لترويج المخدرات؛ لكسب المال السريع والمنتوج المدر للربح الكثير.

إدن مستقبل الوطن في مهب الريح .

المبادئ الإسلامية أصبحت في خبر إن وكان وأخواتها.

2019-06-20 2019-06-20
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

العلوي عبد الإله
error: Content is protected !!